http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

الشأن العراقي في الصحف العربية الصادرة هذا اليوم 07 تموز

الوطنية العراقية - ونا / الثلاثاء 07 تموز 2020 / بغداد /

أفادت شبكة سكاي نيوز الإخبارية مساء اليوم الاثنين، باغتيال المحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي، على يد مجهولين أمام منزله في العاصمة بغداد.وأكد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي، خبر اغتيال الهاشمي، وكتب في تغريدة على تويتر: ”إلى رحمة الله اغتيال الدكتور هشام الهاشمي من قبل مسلحين في منطقة زيونة اللهم أرحمه برحمتك الواسعة.من جانبه، أوضح الناشط العراقي فراس السراي أن الهاشمي تعرض "لوابل من الرصاص" مما أدى لمقتله.وعرف الهاشمي، الأربعيني، بأنه خبير أمني ومحللي سياسي، ومختص في شؤون الجماعات المتطرفة، يظهر بشكل يومي على القنوات التلفزيونية العربية، وكان من أبرزالناشطين خلال المظاهرات العراقية الأخيرة وكتب الهاشمي قبل ساعات من مقتله، على حسابه بموقع تويتر: "أكثرُ الشباب الذين يطبلون للسياسيين الفاسدين هم باحثون عن فتات وبقايا طعام من موائدهم وأموالهم التي سرقها الفاسدون، لا يعرفون شيئا لحظة التطبيل لسلطة الفاسد، فلا ناقة لهم فيها ولا جمل. وإنّما أنفُسَهم يظلِمون وكتب الهاشمي في آخر تغريدة له على تويتر، قبل أقل من ساعة من اغتياله: "تاكدت الانقسامات العراقية ب: 1-عرف المحاصصة الذي جاء به الاحتلال "شيعة، سنة، كرد، تركمان، أقليات" الذي جوهر العراق في مكونات. 2-الأحزاب المسيطرة "الشيعية، السنية، الكردية، التركمانية.." التي أرادت تاكيد مكاسبها عبر الانقسام. 3-الأحزاب الدينية التي استبدلت التنافس الحزبي بالطائفي



«كاتم للصوت» يغتال خبيراً أمنياً بارزاً في بغداد
افتتاح مشفى للمصابين بـ«كوفيد ـ 19» في العراق
نائب عراقي: الحل السياسي يوقف الاعتداءات التركية
السفير البريطاني في بغداد: على الحكومة العراقية محاسبة المسؤولين عن اغتيال الهاشمي


المصادر:
الاهرام
الاخبار
الوفد
المصري اليوم
اليوم السابع
الوطن
الفجر
الشروق
الشرق الأوسط
البيان الامارتية
اخبار الخليج
الوطن الكويتية
الوسط الليبية
السبيل الاردنية
القدس
المصدر اليمنية
النهار اللبنانية
الشروق التونسية



الوطنية العراقية - ونا
الصحف والمواقع
الصحف العربية
المتابعة والاعداد : علي عبد الوهاب



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.