http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

شركة النقل البحري تدعو الوزارات لاعتماد الناقل الوطني البحري

الوطنية العراقية - ونا / السبت 06 حزيران 2020 / بغداد / دعت الشركة العامة للنقل البحري، اليوم السبت، الوزارات العراقية للاعتماد على الناقل الوطني البحري من أجل تعظيم الإيرادات الحكومية الذي يمثل موردا مهما بعد النفط.


وقالت مدير عام الشركة "محي الدين الامارة"، في تصريح له خلال مؤتمر عقده بمقر الشركة وتابعته "الوطنية العراقية – ونا"، إن الشركة حصلت وللمرة الأولى على شهادة الامتثال الدولي SOC لانبعاث ثاني أوكسيد الكاربون، على جميع بواخر الشركة العامة للنقل البحري داعياً الوزارات العراقية للاعتماد عليه الأم الذي ينعكس إيجاباً مع موارد الدولة.


وتابع، أن "أهمية هذه الشهادة ستمكن البواخر الإبحار إلى كافة موانئ العالم بعد أن تم إجراء فحص جميع بواخر الشركة بنجاح بإشراف هيئة التصنيف الفرنسية وحصلت على تلك الشهادة".
وأوضح، أن "شهادة الامتثال الدولي SOC أصبحت شهادة حتمية ولا يتم السماح لأي باخرة بالدخول لموانئ العالم ما لم تحصل على هذه الشهادة عن طريق فحص الوقود المستخدم للحفاظ على البيئة العالمية من خطر التلوث"


ودعا "الامارة"، جميع الوزارات العراقية ولاسيما وزارة النفط والتجارة والزراعة في الاعتماد على النقل الوطني بكافة تشكيلاته الأربعة من البحري والبري والسكك والجوي خصوصاً في ظل الظروف الاقتصادية الحرجة للبلد".


وأكد أن "ما يقارب 66% من الإيرادات المستحصلة من النقل البحري تذهب إلى خزينة الحكومة الاتحادية وهذا أمر مهم في اعتماد تلك الوزارات على النقل الوطني".


وأشار إلى أن، "عرض الشركة العامة للنقل البحري هو عرض تنافسي مع بقية الشركات مع وجود مميزات في تخصص النقل والكوادر البحرية العراقية خصوصا بعد نجاح تجربة نقل الارز الفيتنامي بواسطة البواخر العراقية المملوكة للشركة".


وشدد على أن، "جهود الشركة اصبحت مضاعفة بعد جانحة فيروس كورونا من خلال تطبيق جميع المعايير الصحية ومعايير السلامة في الشحن والتفريغ من اجل تأمين جميع الحمولات المنقولة عن طريقة بواخر شركتنا وبالأخص المتعلقة بالأغذية".//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.