http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

الكعبي ويار الله يحذران : وباء كورونا سينهي البلد بالكامل ان لم يفرض الحظر بــ القوة

الوطنية العراقية - ونا / الأربعاء 25 آذار 2020 / بغداد / حذر حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب ، رئيس اللجنة النيابية المكلفة لمواجهة وباء كورونا ، من تهاون المواطنين مع حظر التجوال المفروض للوقاية من فايروس كورونا القاتل ، مؤكدا على ضرورة التعامل ” بحزم وقوة ” خلال الايام المقبلة مع كل من يخالف الحظر ويعرض نفسه وعائلته ومنطقته وبلده بالكامل للانهيار .

جاء ذلك خلال زيارته اليوم الأربعاء 25 اذار 2020 مع عدد من اعضاء خلية الازمة النيابية ، الى مقر قيادة العمليات المشتركة واللقاء بالفريق الركن عبد الامير يار الله والكادر المتقدم في القيادة ، بحضور اللواء عبد الكريم خلف المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة .

حيث جرى بحث تداعيات وباء كورونا في بغداد والمحافظات وضرورة التشديد بإتخاذ اعلى درجات الحزم باجراءات فرض الحظر ، والتنسيق العالي بين مختلف التشكيلات المسلحة .

وطالب الكعبي ، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي خلال الاتصال الهاتفي الذي اجراه خلال اللقاء للإسراع بتعزيز القطعات الأمنية التابعة لعمليات بغداد سيما الموجودة في قاطع الرصافة ، بعدد من الوية الجيش وجهاز مكافحة الارهاب واشراك العمليات المشتركة في خلية الازمة الوزارية وبعملية فرض حظر التجوال في عموم البلاد .

واتفق واعضاء خلية الازمة مع يار الله على تهيئة وتوفير طائرات الشحن الجوي التي تستخدم لنقل الاجهزة والمستلزمات الطبية من بعض الدول الى العراق و التي سيجرى التعاقد معها خلال الايام القليلة المقبلة ، فضلا عن استعداد قيادة العمليات لرفد عمليات بغداد بالقطعات العسكرية لتعزيز فرض حظر التجوال ومنع التجمعات واغلاق المقاهي والملاعب و محاسبة كل المخالفين لقرار خلية الازمة الوزارية للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين .

وقد حضر اللقاء اعضاء خلية الأزمة النيابية كل من رئيس لجنة الامن والدفاع محمد رضا ال حيدر و النواب ” علاء الربيعي ، وامجد العقابي وحمد الموسوي ” اعضاء مجلس النواب ” اكتفاء الحسناوي ، وزينب الخزرجي ، ونسرين الوائلي “.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.