http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

دائرة البيطرة :عزل فيروس الكوي هيربس الذي اصاب الثروة السمكية

الوطنية العراقية - ونا / الخميس 13 شباط 2020 / بغداد / أعلنت وزارة الزراعة/دائرة البيطرة عن تمكن فريق من باحثيها من عزل و تشخيص الفيروس المسبب لمرض الكوي هيربس KHV الذي أصاب حقول تربية الأسماك في عدد من المحافظات.

و أكدت الدائرة أن فريقا بحثيا مكونا من عدد من الباحثين شكلته الدائرة للقيام بمشروع إنتاج لقاح مقتول لتحصين اسماك الكارب ضد المرض الفيروسي كوي هيربس فيروس KHV.

و يهدف المشروع إلى السيطرة على المرض عن طريق تحصين المزارع السمكية باستخدام اللقاح الذي سيقوم الفريق البحثي بإنتاجه للتقليل من الهلاكات و الخسائر الاقتصادية التي تتعرض لها المزارع السمكية جراء الإصابة بهذا المرض.

و يتألف المشروع الذي ستكون مدته عاما واحدا من ثلاث مراحل، المرحلة الأولى تتضمن عزل الفيروس المسبب للمرض CYHV.3 ثم تشخيص الفيروس المعزول باستخدام تقنية PCR تقنية البلمرة المتسلسلة

و تحضير اللقاح المقتول من العزلة التي تتم لأول مرة في العراق ثم تحصين الأسماك حقليا باللقاح المحضر تجريبيا و أخيرا إجراء فحص التحدي أو المقارنة لمجاميع التجربة، و في المرحلة الثانية يستخدم اللقاح المنتج تجريبيا على نطاق أوسع من التجربة الأولى لبيان نجاحه على مستوى حقلي أوسع، و في المرحلة الثالثة يتم إنتاج اللقاح باستخدام خلايا الزرع النسيجي CELLKF_1 .

و أكدت الدائرة أن فريقها اعتمد في إنتاج اللقاح أثناء الطور التجريبي على طريقة اللقاح المقتول و سيتم تحصين الأسماك عن طريق إضافة اللقاح المنتج إلى العليقة المقدمة للأسماك لمدة 3 أيام و تقييم المستوى المناعي للأسماك الملقحة مقارنة بالأسماك غير الملقحة.

و تستمر جهود وزارة الزراعة متمثلة بدائرة البيطرة و فريقها البحثي لإنتاج اللقاح المناسب ضد المرض

و حماية الثروة السمكية من الأمراض و تقليل الهلاكات التي تصيبها.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.