http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

المالية البرلمانية تعلن عن مقترح للتخفيف عن كاهل المواطنين المتضررين من قانون التقاعد

الوطنية العراقية - ونا / السبت 18 كانون الثاني 2019 / بغداد / كشفت اللجنة المالية النيابية، اليوم السبت، عن تقديمها لمقترح لاستقطاع قروض الموظفين المنفكين من رواتبهم التقاعدية.

وقال عضو اللجنة "ماجد الوائلي"، في تصريح له تابعته "الوطنية العراقية - ونا"، إن "اللجنة المالية تعتزم مخاطبة وزارة المالية من أجل تحويل الالتزامات المالية الخاصة بالقروض الشخصية للموظفين المحالين مؤخراً إلى التقاعد ليتم استقطاعها من الراتب التقاعدي مراعاة للظروف المعيشية".

أضاف الوائلي، إلى أن "هذا المقترح جاء بالنظر لشمول عدد كبير من الموظفين بالإحالة على التقاعد حسب التعديل الأخير للقانون الذي خفض السن القانونية للتقاعد".

وتابع، أن "ما دفع اللجنة لتقديم هذا المقترح هو وجود نزاعات مالية بذمة كل موظف سبق وأن تسلم قرضاً من أحد المصارف، بعد تعذر تسديد ما تبقي من تلك القروض، الأمر الذي تسبب بمشكلة حالياً كون الموظف المنفك قد تم قطع راتبه الوظيفي وبالمقابل لا يمكنه تسلم راتب تقاعدي إلا بعد تصفية الذمة المالية له".

وأكد، على أن اللجنة تنتظر مخاطبة وزارة المالية للعمل على تنفيذ هذا المقترح للتخفيف عن كاهل المواطن من خلال تعميم تعليمات للمصارف لتحويل الذمم المالية الشخصية للموظفين الحاليين إلى التقاعد بموجب التعديل الأخير للقانون من وزاراتهم إلى هيئة التقاعد بحيث يتم استمرار الاستقطاع الشهري من الراتب التقاعدي من دون المطالبة بتسديد ما تبقى من قروض بذمتهم دفعة واحدة عند الإحالة على التقاعد.

وكانت اللجنة القانونية النيابية، قد أكدت في وقت سابق على أنه بالرغم من الأهمية الكبيرة لتعديل قانون التقاعد، إلى أن تطبيقه سوف يُحدث خللاً وإرباكاً مطالبة بإجراء تعديل ثاني على القانون وهو ما كان من المقرر القيام به إلا أنه تم سحبه بسبب العطلة التشريعية لمجلس النواب.

وتطالب اللجنة بمعالجة بعض الثغرات القانونية في القانون قبل القيام بتنفيذه وهو ما يحفظ حقوق الموظفين الذين يشملهم التقاعد، ويخفف من الأضرار التي قد تلحق بهم نتيجة مطالبات المصارف لهم بدفع القروض جملة واحدة، بالإضافة لعدة نقاط أخرى اعتبرت تنفيذ القانون قبل علاجها يعد خللاً في القطاع الحكومي.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.