http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

السواحل العراقية والسورية والايرانية تربط استراتيحيا إلى شرق اسيا

الوطنية العراقية - ونا / الأحد 01 كانون الأول 2019 / بغداد / كشفت تقارير إعلامية، اليوم الأحد عن مساعٍ عراقية إيرانية سورية، لإنشاء خطٍ يربط السواحل السورية بالعراقية في مدينة البصرة بالإيرانية وصولاً لدول شرق آسيا.


وأفاد تقرير صادر عن وزارة النقل السورية، أن الدول الثلاث تدرس مشروع لإنشاء خط يربط السواحل السورية والعراقية والايرانية وصولاً الى آسيا بتمويل إيراني.


وأوضح التقرير، أن المشروع يهدف لربط ميناء الإمام الخميني الواقع على الساحل الإيراني مع ميناء اللاذقية على البحر الابيض المتوسط عبر مدينة البصرة العراقية.


وتابع، أن الخط الحديدي الواصل بين دير الزور والبوكمال بطول 142,8 كلم، قيد الانشاء وبمواصفات فنية حديثة، يعتبر جزءاً من محور النقل الدولي غرب وشرق الموانئ السورية عبر حلب إلى العراق وإيران ودول شرق آسيا.


وكانت وزارة النقل السورية قد أعلنت مطلع تشرين الثاني – نوفمبر الماضي، عن إنجاز 30 كيلومتراً من الخط الحديدي الواصل بين مدينتي دير الزور والبوكمال شرقي سوريا، مؤكدة أن الخط يعتبر جزءًا من محور النقل الدولي (غرب-شرق)، للربط بين الموانئ السورية عبر حلب وصولًا إلى العراق وإيران ودول شرق آسيا، ويشكل ممرًا استراتيجياً بالنسبة لسوريا والعراق في مجال الترانزيت.//انتهى




نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.