http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

سولبرغ تؤكد استمرار الجهد العسكري النرويجي في العراق

الوطنية العراقية - ونا /الثلاثاء 22 تشرين أول 2019 / بغداد /أكدت رئيسة وزراء النرويج "Erna Solberg"، أمس الاثنين، أن النرويج سوف تواصل مساهمتها العسكرية في تدريب قوات الأمن في العراق.

وأضافت سولبرغ، خلال زيارة لها للعراق صباح أمس، أن الجهد العسكري النرويجي مستمر في العراق حتى عام 2020م، حيث يأخذ على عاتقه مساعدة القوات العراقية في قتال داعش عسكريًا وتمكين قوات الأمن العراقية من التعامل مع تهديد المتطرفين المسلحين وجماعات المتمردين، لاسيما الهجمات الإرهابية التي يقوم بها تنظيم " داعش".

شددت، خلال زيارتها للجنود النروجيين في الأنبار شرقي العراق، على التزام بلادها بالشراكة مع العراق في محاربة "الإرهاب".

وتساهم النرويج ب70 عنصراً من قواتها في العراق للعمل على تدريب القوات العراقية وتأهيلها في دفع الأخطار التي تتعرض لها في ظل الهجمات المتكررة من المنظمات الإرهابية لاسيما داعش، بالإضافة إلى وجود عشرة عناصر ضمن قوات التحالف في العراق “NMI”، والتي أخذت عاتقها التعاون مع الجيش العراقي في القضاء على تنظيم داعش في العراق.

وتتمثل مهمة القوات النرويجية ضمن قوات الناتو في العراق بتقديم الدعم مع فرق التدريب المتنقلة، والتي تأخذ على عاتقها تدريب قوات الأمن العراقية، حيث بالتعاون مع الدنمارك وإستونيا وليتوانيا لإنشاء فريق استشاري مشترك في مجال الطبابة العسكرية والخدمات الصحية.

وزارت "إرينا سولبرغ" العراق صباح أمس الاثنين بغداد لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالات المختلفة، بالإضافة إلى مناقشة التطورات الأخيرة في المنطقة.

وقدَّم التحالف الدولي، مع القوات العراقية مساهمة مهمة، تمثلت بإضعاف داعش وحرمانه من السيطرة على الأراضي في العراق، لكنه لا يزال يعمل كمنظمة إرهابية بموارد مالية وبشرية كبيرة على تنفيذ هجماتٍ إرهابية، الأمر الذي يشكِّل تهديداً كبيراً، سواء في المنطقة أو على مستوى العالم.

وكان وزير الدفاع النرويجي "فرانك باك"، أكد خلال تصريح سابق على أن المساهمة النرويجية مطلوبة وضرورية على حد سواء، مبيناً أهميتها في تدريب القوات العراقية في الأنبار وبناء قدراتها وتقديم الدعم المباشر والمشورة لقوات الأمن العراقية خلال العمليات التي يقوم بها.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.